الأخبار الصحفية

رجوع

جلفار تقدم دورة تدريبية تنشيطيةً في مجال ممارسات التصنيع الجيدة لنحو 500 موظف

2017-03-12
نظمت شركة الخليج للصناعات الدوائية "جلفار" دورة تدريبية تنشيطية حول "ممارسات التصنيع الجيد الحالية ("سي جي إم بي") والسلامة في مكان العمل" لنحو 500 موظفاً يعملون في مجالات التعبئة والتغليف، خلال شهر فبراير 2017.
 
هذا وأجريت الدورة التدريبية من قبل الدكتورة روبينا رفيق إعجاز، المديرة الأولى للتدريب والتطوير لدى "جلفار"، قدمت خلالها لموظفي "جلفار" أمثلة واقعية عن الامتثال لممارسات التصنيع الجيد. وتستند كافة الدورات إلى القسم 21 من قانون اللوائح الفيدرالية (سي إف آر) الجزء 210/211 من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (إف دي إيه)، والاتحاد الأوروبي، ومنظمة الصحة العالمية والمبادئ التوجيهية التابعة لوزارة الصحة الإماراتية.
 
وقالت السيدة فاطمة نايع، المديرة التنفيذية لدى "جلفار" في معرض تعليقها على التدريب: "نحن في شركة ’جلفار‘ نؤمن بأن واجبنا يتمثل في تذكير الأشخاص العاملين لدينا بالمعارف وتعزيزها، وتشجيعهم على مواصلة الامتثال لأنظمة ممارسات التصنيع الجيد. ويتمتع مثل هذا الاستثمار من الشركة بتأثير إيجابي على جودة منتجاتنا وسيضمن بأن المتخصصين في الرعاية الصحية والمرضى راضون عن علامتنا التجارية".
 
تجدر الإشارة إلى أن التدريب في مجال ممارسات التصنيع الجيد الحالية مبني على أساس مواضيع جوهرية، مثل تاريخ أنظمة ممارسات التصنيع الجيد؛ وتوقعات العملاء؛ والوقاية من التلوث، والأخطاء؛ والممارسات الجيدة التي ينبغي اتباعها خلال عمليات التعبئة والتغليف؛ وبرنامج السلامة لضمان السلامة في العمل. 
 
 

جلفار تقدم دورة تدريبية تنشيطيةً في مجال ممارسات التصنيع الجيدة لنحو 500 موظف
2017-03-12

 
 
نظمت شركة الخليج للصناعات الدوائية "جلفار" دورة تدريبية تنشيطية حول "ممارسات التصنيع الجيد الحالية ("سي جي إم بي") والسلامة في مكان العمل" لنحو 500 موظفاً يعملون في مجالات التعبئة والتغليف، خلال شهر فبراير 2017.
 
هذا وأجريت الدورة التدريبية من قبل الدكتورة روبينا رفيق إعجاز، المديرة الأولى للتدريب والتطوير لدى "جلفار"، قدمت خلالها لموظفي "جلفار" أمثلة واقعية عن الامتثال لممارسات التصنيع الجيد. وتستند كافة الدورات إلى القسم 21 من قانون اللوائح الفيدرالية (سي إف آر) الجزء 210/211 من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (إف دي إيه)، والاتحاد الأوروبي، ومنظمة الصحة العالمية والمبادئ التوجيهية التابعة لوزارة الصحة الإماراتية.
 
وقالت السيدة فاطمة نايع، المديرة التنفيذية لدى "جلفار" في معرض تعليقها على التدريب: "نحن في شركة ’جلفار‘ نؤمن بأن واجبنا يتمثل في تذكير الأشخاص العاملين لدينا بالمعارف وتعزيزها، وتشجيعهم على مواصلة الامتثال لأنظمة ممارسات التصنيع الجيد. ويتمتع مثل هذا الاستثمار من الشركة بتأثير إيجابي على جودة منتجاتنا وسيضمن بأن المتخصصين في الرعاية الصحية والمرضى راضون عن علامتنا التجارية".
 
تجدر الإشارة إلى أن التدريب في مجال ممارسات التصنيع الجيد الحالية مبني على أساس مواضيع جوهرية، مثل تاريخ أنظمة ممارسات التصنيع الجيد؛ وتوقعات العملاء؛ والوقاية من التلوث، والأخطاء؛ والممارسات الجيدة التي ينبغي اتباعها خلال عمليات التعبئة والتغليف؛ وبرنامج السلامة لضمان السلامة في العمل.